مقدمة دعاء وادعية مريحة للنفس

دعاء للتقرب إلى الله مع ادعية جميلة فمن منا لا يحتاج للدعاء الى الله تعالى وكممن مشكله واجهتنا ولا نجد احد نلجأ إليه إلا الله سبحانه وتعالى فهو مجيب الدعاءوهو الإله الواحد الأحد الذى يحل لنا جميع مشاكلنا ويرزقنا من حيث لا نحتسب حيثاننا لا نجد سوى الله سبحانه وتعالى ليجيب دعائنا لأنه القاهر فوق عباده والقادر على
كل شئ وهو الرحمن الرحيم الذى يحل لنا المشاكل المستعصية حتى لو كنا عاصين لهسبحانه وتعالى فحتى الكافر يرزقه الله وينعم عليه بنعم كثيرة جداً فما بالك بمن يدعوإلى الله هذا المسلم المحتاج لرضى الله ولإجابة الله لدعائه ولفك كربه ورزقه ولكىيرحمه الله ان الله قد قال فى كتابه العزيز{ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ داخِرِينَ} (غافر:60)

ومعنى كلام الله هنا انه الله يقول لعباده ادعونى واطلبوا منى ما تريدون وسوف اجيبوانفذ رغباتك ومطالبك ويقول للذين يتكبروا عن العبادة والتوحيد والدعاء لان الدعاءعبادة كما قال الله سبحانه وتعالى من يتكبر عن ذلك سيدخلهم الله الى جهنم ويعذبهملانهم تكبروا عن عبادته ومن كلام الله فى القرآن الكريم نرى أن الدعاء مهم جدا ويجبعلينا ان لا نتركه ابدا والا نتخلى عنه ابدا لانه طريقنا الى الله سبحانه وتعالى والدعاءيكون بدون وسيط فالله يسمع كل من يدعو ويستجيب له ولو بعد حين وان لم يكن فىالدنيا يعطه ثواب وحسنات كثيرة فى الاخرة بفضله سبحانه وتعالى ويجب على الداعىان يكون صالحا لا يفعل المعاصى واذا فعلها يتوب الى الله حتى يجيب الله دعوته واللهيستجيب لدعوة المظلوم ويقول له وعزتى وجلالى لأنصرنك ولو بعد حين كما جاء فى
الحديث القدسى والحديث النبوى نقلا عن الحديث القدسى لله عز وجل سبحانه وتعالى عما يصفون(حديث قدسي) (حديث موقوف) قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ” ثَلَاثٌ لَا تُرَدُّ دَعْوَتُهُمْ : الْإِمَامُ الْعَادِلُ ، وَالصَّائِمُ حَتَّى يُفْطِرَ ، وَدَعْوَةُ الْمَظْلُومِ ، فَإِنَّهَا تُرْفَعُ فَوْقَ الْغَمَامِ ، فَيَنْظُرُ الرَّبُّ جَلَّ جَلَالُهُ فَيَقُولُ : وَعِزَّتِي وَجَلَالِي لَأَنْصُرَنَّكِ وَلَوْ بَعْدَ حِينٍ ” .قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ” ثَلَاثٌ لَا تُرَدُّ دَعْوَتُهُمْ : الْإِمَامُ الْعَادِلُ ، وَالصَّائِمُ حَتَّى يُفْطِرَ ، وَدَعْوَةُ الْمَظْلُومِ ، فَإِنَّهَا تُرْفَعُ فَوْقَ الْغَمَامِ ، فَيَنْظُرُ الرَّبُّ جَلَّ جَلَالُهُ فَيَقُولُ : وَعِزَّتِي وَجَلَالِي لَأَنْصُرَنَّكِ وَلَوْ بَعْدَ حِينٍ ” .وهذا الحديث القدسى والحديث النبوى ان الله لا يرد دعوة ثلاثة اشخاص ويجيب دعوتهممنهم الإمام العادل والصائم حتى يفطر وقد سمعت ان افضل وقت للدعاء هو وقت الافطارقبل ان يفطر مباشرة وبالنسبة للمظلوم فإن الله يجيب دعوته وله اهمية خاصة عند الله لانهقد تم ظلمه من مخلوق مثله والله قد حرم على كل المخلوقات الظلم لانه حرم الظلم علىنفسه سبحانه وتعالى ويقول للمظلوم وعزتى وجلالى لأنصرنك ولو بعد حين لان الظلمهو اسوأ شئ قد يفعله عبد لعبد اخر والله سبحانه لا يرضى بالظلم ابداً والان مع الادعيةالتى اتت من السنة النبوية وادعية الانبياء والصالحين و دعاء جميل يريح القلوب والنفس
قصة عن الدعاء وفضله عند الله عز وجل

كانت هناك طفلة عندها سنتين فقدت بصرها فكانت تخبط فى الجدار وتتعثر كثيرا بالطبع وعندما ذهب بها ابيها الى مستشفى حكومى فقالوا له ان جهاز الابصار يعمل ولكنها لا تبصر وكان نفس الرد عندما ذهب الى مستشفى خاص .
وذهب الى شيخ وقال له ما جرى معه هو وابنته وهنا قال له الشيخ لقد طرقت باب المخلوق فلما لا تطرق باب الخالق ادعو الله ان يشفى لك ابنتك فقال له الاب فلتدعو لها انت ايها الشيخ حيث انك رجل فقيه فى الدين قريب الى الله .
فقال له الشيخ من المضطر انا ام انت قال انا قال له الشيخ اهى ابنتى ام ابنتك قال ابنتى ولكننى عامى اى يتحدث باللغة العامية وليس العربية الفصحى فقال له الشيخ والله لو ان اصم ابكم يتهته يطوف بالكعبة لعرف الله ماذا يريد .
قال الله تعالى : (أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ ۗ أَإِلَٰهٌ مَّعَ اللَّهِ ۚ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ (62) سورة النمل) حيث ان الدعاء لا يقتصر على المشايخ والفقهاء .
الام تحمم الطفلة فى عصر يوم الجمعة وراح الاب يبسط يده الى الله ويتوسل بشدة وبتذلل وخشوع وجلس يبكى ويدعو الله ان يشفى ابنته وجلس حتى صلاة العشاء فى المسجد يدعو الله .
وعندما عاد إلى منزله وجد ابنته قد رد الله اليها بصرها فسبحان الله كل ذلك بسبب الدعاء الى الله فالله قادر على كل شئ والله يحب ان يدعوه عبده فى كل وقت وفى كل حين الله يحب عباده الذين يدعون اليه .
فسبحان الله الرحمن الرحيم قادر على كل شئ ولا يقدر عليه شئ لا تستهينوا ابداً إخوتى بالدعاء الى الله عز وجل ولا تستهينوا ابداً بذكره سبحانه وتعالى .

دعاء يريح القلب

  • اللهمّ يا مسهّل الشّديد، ويا مليّن الحديد، ويا منجز الوعيد، ويا من هو كلّ يومٍ في أمرٍ جديد، أخرجني من حلق الضّيق الى أوسع الطّريق، بك أدفع ما لا أطيق، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله العليّ العظيم، ربّ لا تحجب دعوتي، ولا تردّ مسألتي، ولا تدعني بحسرتي، ولا تكلني إلى حولي وقوّتي، وارحم عجزي فقد ضاق صدري، وتاه فكري وتحيّرت في أمري، وأنت العالم سبحانك بسرّي وجهري، المالك لنفعي وضرّي، القادر على تفريج كربي وتيسير عسري.
  • اللهمّ أحينا في الدّنيا مؤمنين طائعين، وتوفّنا مسلمين تائبين، اللهمّ ارحم تضرّعنا بين يديك، وقوّمنا إذا اعوججنا، وأعنّا إذا استقمنا، وكن لنا ولا تكن علينا، اللهمّ نسألك يا غفور يا رحمن يا رحيم أن تفتح لأدعيتنا أبواب الإجابة، يا من إذا سأله المضطرّ أجاب، يا من يقول للشيء كن فيكون.
  • اللهمّ لا تردّنا خائبين، وآتنا أفضل ما يُؤتى عبادك الصّالحين، اللهمّ ولا تصرفنا عن بحر جودك خاسرين، ولا ضالّين، ولا مضلّين، واغفر لنا إلى يوم الدّين، برحمتك يا أرحم الرّاحمين. لا إله إلّا الله الحليم الكريم، لا إله إلّا الله العليّ العظيم،
  • لا إله إلّا الله ربّ السّماوات السّبع وربّ العرش العظيم، ‏اللهمّ إنّا نسألك زيادةً في الدّين، وبركةً في العمر، وصحّةً في الجسد، وسعةً في الرّزق، وتوبةً قبل الموت، وشهادةً عند الموت، ومغفرةً بعد الموت، وعفوًا عند الحساب، وأمانًا من العذاب، ونصيبًا من الجنّة، وارزقنا النّظر إلى وجهك الكريم.

ادعية من القرآن الكريم

من سورة الفاتحة
  • اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ (7)

من سورة البقرة
  • رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيم وتب علينا انك انت التواب الرحيم ُ (127)
  • رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِن ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُّسْلِمَةً لَّكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَآ إِنَّكَ أَنتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ (128)
  • رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (201)
  • رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (250)
  • غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (285)
  • رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (286)

من سورة آل عمران
  • رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ (8) رَبَّنَا إِنَّكَ جَامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لاَّ رَيْبَ فِيهِ إِنَّ اللّهَ لاَ يُخْلِفُ الْمِيعَادَ (9)
  • رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (16)
  • اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَن تَشَاء وَتَنزِعُ الْمُلْكَ مِمَّن تَشَاء وَتُعِزُّ مَن تَشَاء وَتُذِلُّ مَن تَشَاء بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَىَ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (26)
  • رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء (38)
  • رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنزَلْتَ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ (53)
  • ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (147)
  • رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191)
  • رَبَّنَا إِنَّكَ مَن تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (192)
  • رَّبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُواْ بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأبْرَارِ (193)
  • رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدتَّنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلاَ تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لاَ تُخْلِفُ الْمِيعَادَ (194)

من سورة النساء
  • رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ نَصِيرًا (75)

من سورة الأعراف
  • رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ (23)
  • رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (47)
  • وَسِعَ رَبُّنَا كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ (89)
  • رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَتَوَفَّنَا مُسْلِمِينَ (126)
  • رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلأَخِي وَأَدْخِلْنَا فِي رَحْمَتِكَ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (151)
  • رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُم مِّن قَبْلُ وَإِيَّايَ أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاء مِنَّا إِنْ هِيَ إِلاَّ فِتْنَتُكَ تُضِلُّ بِهَا مَن تَشَاء وَتَهْدِي مَن تَشَاء أَنتَ وَلِيُّنَا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الْغَافِرِينَ (155)

من سورة يونس
  • عَلَى اللّهِ تَوَكَّلْنَا رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (85) وَنَجِّنَا بِرَحْمَتِكَ مِنَ الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (86)

من سورة هود
  • رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلاَّ تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرِينَ (47)
    سورة يوسف
  • فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ أَنتَ وَلِيِّي فِي الدُّنُيَا وَالآخِرَةِ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ (101)

من سورة ابراهيم
  • رَبَّنَا إِنَّكَ تَعْلَمُ مَا نُخْفِي وَمَا نُعْلِنُ وَمَا يَخْفَى عَلَى اللّهِ مِن شَيْءٍ فَي الأَرْضِ وَلاَ فِي السَّمَاء (38)
  • رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء (40)
  • رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ (41)

من سورة الاسراء
  • رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24)
  • رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا (80)

من سورة الكهفرَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وَهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَدًا (10)
من سورة مريم
  • رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُن بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا (4)
  • َهَبْ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيًّا (5)

من سورة طه
  • رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي (25) وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي (26) وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي (27) يَفْقَهُوا قَوْلِي (28)
  • رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا (114)

من سورة الأنبياء
  • مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (83)
  • لَّا إِلَهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ (87)
  • رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ (89)

من سورة المؤمنون
  • رَّبِّ أَنزِلْنِي مُنزَلًا مُّبَارَكًا وَأَنتَ خَيْرُ الْمُنزِلِينَ (29)
  • رَّبِّ أَعُوذُ بِكَ مِنْ هَمَزَاتِ الشَّيَاطِينِ (97) وَأَعُوذُ بِكَ رَبِّ أَن يَحْضُرُونِ (98)
  • رَبَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (109)
  • رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (118)

سورة الفرقان
  • رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا (65)
  • رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا (74)

من سورة الشعراء
  • رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ (83) وَاجْعَل لِّي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الْآخِرِينَ (84) وَاجْعَلْنِي مِن وَرَثَةِ جَنَّةِ النَّعِيمِ (85) وَاغْفِرْ لِأَبِي إِنَّهُ كَانَ مِنَ الضَّالِّينَ (86) وَلَا تُخْزِنِي يَوْمَ يُبْعَثُونَ (87) يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ (88) إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ (89)
  • رَبِّ نَجِّنِي وَأَهْلِي مِمَّا يَعْمَلُونَ (169)

من سورة النمل
  • رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ (19)

من سورة القصص
  • رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي (16)

من سورة العنكبوت
  • رَبِّ انصُرْنِي عَلَى الْقَوْمِ الْمُفْسِدِينَ (30)

من سورة غافر
  • رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْمًا فَاغْفِرْ لِلَّذِينَ تَابُوا وَاتَّبَعُوا سَبِيلَكَ وَقِهِمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ (7) رَبَّنَا وَأَدْخِلْهُمْ جَنَّاتِ عَدْنٍ الَّتِي وَعَدتَّهُم وَمَن صَلَحَ مِنْ آبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَذُرِّيَّاتِهِمْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (8) وَقِهِمُ السَّيِّئَاتِ وَمَن تَقِ السَّيِّئَاتِ يَوْمَئِذٍ فَقَدْ رَحِمْتَهُ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (9)

من سورة الدخان
  • رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12)

من سورة الأحقاف
  • رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (15)

من سورة الحشر
  • رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ وَلَا تَجْعَلْ فِي قُلُوبِنَا غِلًّا لِّلَّذِينَ آمَنُوا رَبَّنَا إِنَّكَ رَؤُوفٌ رَّحِيمٌ (10)

سورة الممتحنة
  • رَّبَّنَا عَلَيْكَ تَوَكَّلْنَا وَإِلَيْكَ أَنَبْنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (4) رَبَّنَا لَا تَجْعَلْنَا فِتْنَةً لِّلَّذِينَ كَفَرُوا وَاغْفِرْ لَنَا رَبَّنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (5)

من سورة التحريم
  • رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (8)
  • رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ (11)
  • وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (11)

من سورة نوح
  • رَّبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا (26) إِنَّكَ إِن تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا (27)
  • رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا (28)

من سورة الفلق
  • قُل أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ (1) مِن شَرِّ مَا خَلَقَ (2) وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ (3) وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ (4) وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ (5)

من سورة الناس
  • قُل أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ (3) مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ (4) الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ (5) مِنَ الْجِنَّةِ وَ النَّاسِ (6)

دعاء قصير

روى الإمام أحمد في مسنده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” ليس شيء أكرم على الله من الدعاء “.
وقال: ” الدعاء مخ العبادة “.
وقال: ” إن الله يحب الملحين بالدعاء “.
وقال: ” إن الله حييٌ كريم يستحي من عبده أن يبسط إليه يده ثم يردهما خائبتين “.
الحمد لله الذي خلق السماوات والأرض وجعل الظلمات والنور.
الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا.
الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله.

دعاء – ادعية تمحى الذنوب

  • الحمد لله الذي أخرجنا من ظلمات الجهل والوهم إلى أنوار المعرفة والعلم، ومن وحول الشهوات إلى جنات القربات.
  • الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجاً، وشرع الإسلام وجعل له منهجاً، وأعزَّ أركانه على من غالبه، فجعله أمناً لمن عَقَله، وسِلماً لمن دخله، وبرهاناً لمن تكلَّم به، وشاهداً لمن خاصم عنه، ونوراً لمن استضاء به، وفهماً لمن عقله، ولُبّاً لمن تدبَّره، وآية لمن توسَّم، وتبصرة لمن عزم، وعبرة لمن اتعظ، ونجاة لمن صدق، وثقة لمن توكَّل، وراحة لمن فوَّض، وجنة لمن صبر ( 1 ).
  • الحمد لله الذي إليه مصائر الخلق، وعواقب الأمر، ونحمده على عظيم امتنانه، ونَيِّر برهانه، ونوامي فضله وإحسانه، حمداً يكون لحقِّه قضاء، ولشكره أداء، وإلى ثوابه مُقرِّباً ولحسن مزيده موجباً، ونستعين به استعانة راجٍ لفضله مؤملٍ لنفعه، معترف له بالطَوْل، مذعن له بالعمل والقول.
  • الحمد لله الذي مُعزِّ الإسلام بنصره، ومُذلِّ الشرك بقهره، ومُصرّف الأمور بأمره، ومُديم النعم بشكره، ومستدرج الكافرين بمكره، الذي قدر الأيام دولاً بعدله، وجعل العاقبة للمتقين بفضله، والآمر بما يشاء فلا يُراجع، والحاكم بما يريد فلا يُدافع.
  • الحمد لله الذي جعل كلمة التوحيد لعباده حِرزاً وحِصناً، وجعل البيت العتيق مثابة للناس وأمناً، وأكرمه بالنسبة إلى ذاته تشريفاً له وإكراماً وصوناً..
  • الحمد لله الذي جعل البيت الحرام قياماً للناس، والشهر الحرام، والهَدى والقلائد، ذلك لتعلموا أن الله يعلم ما في السماوات وما في الأرض، وأن الله بكل شيء عليم.
  • الحمد لله.. الذي امتنَّ على عباده بنبيّه المُرسل، وكتابه المُنزَل، الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خَلفه، تنزيلٌ من حكيم حميد، فهو الضياء والنور والشفاء لما في الصدور..

دعاء الاستغفار

  • الحمد لله.. الذي جعل القرآن نوراً لا يُطفأ مصباحه، وسراجاً لا يخبو توقّده، ومنهجاً لا يضلُّ سالكه، وفرقاناً لا يخمد برهانه، وتبياناً لا تُهدم أركانه، وشفاء لا تُخشى أسقامه، وعِزَّاً لا يُهزم أنصاره، وحقَّاً لا يُخذل أعوانه.
  • الحمد لله رب العالمين.. غافر الذنب، وقابل التوب، شديد العقاب ذي الطّوْل.. يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل، وينادي: هل من تائب فأتوب عليه ؟ وهل من مستغفرٍ فأغفر له ؟ ويقول: عبدي، لا تعجز، منك الدعاء وعليَّ الإجابة. منك الاستغفار وعليَّ المغفرة، منك التوبة وعليَّ القَبول، من أحبَّنا أحببناه، ومن عصانا أمهلناه، ومن رجع إلينا قبلناه..
  • نشهد أن لا إله إلا الله أنت وحدك لا شريك لك، خلقت فسوّيت، وقدَّرت وقضيت، وأمتَّ وأحييت، وأمرضت وشفيت، وعافيت وابتليت، وأغنيت وأقنيت، وأضحكت وأبكيت، والمرجع والمآل إليك، نحن بك وإليك.
  • نشهد أن كل عزيز غيرك ذليل، وكل قوي غيرك ضعيف، وكل مالك غيرك مملوك..
  • نشهد أن لا إله إلا أنت، لك العبادة وإليك التوجُّه، ومنك الخشية وعليك الاعتماد، لا احتكام إلا إليك، ولا سلطان إلا لشريعتك، ولا اهتداء إلا بهداك..
  • نشهد أن لا إله إلا الذي كلُّ شيء قائم به، وخاشع له، وغنى كل فقير، وعز كل ذليل، وقوة كل ضعيف، ومفزع كل ملهوف.. من تكلم سمع نطقه، ومن سكت علم سره، ومن عاش تكفَّل رزقه، ومن مات فإليه منقلبه..
  • يا رب من لم يتعزَّ بطاعتك لم يزل ذليلاً، ومن لم يستشف بكتابك بات وأصبح عليلاً، ومن لم يستغن بالافتقار إليك فهو الدهر فقيراً، ومن لم يتحقَّق بالعبودية لك كان في العبودية لمن دونك أسيراً، ومن لم يتترَّس بترس التوكُّل عليك أصابه كل رام، ومن لم يحتمِ بِحماك لم يحمه منك حامٍ.
  • يا رب.. كفانا فخراً أن تكون لنا ربّاً، وكفانا عِزّاً أن نكون لك عبيداً، يا ذا الجلال والإكرام، يا ذا الكمال والإنعام، يا ذا العفو والغفران.. سبحانك.
  • إذا كان عفوك يستغرق الذنب.. فكيف يكن رضوانك ؟
    وإذا كان رضوانك تزكو به النفوس.. فكيف يكون حبُّك ؟
    وإذا كان حبُّك يُنير القلوب.. فكيف يكن ودُّك.
    وإذا كان ودُّك يُنسي كل ما سواك.. فكيف يكون لطفك ؟
  • يا رب يا مجيب دعاء المضطرين، يا وليًّ عبادك المؤمنين، يا غاية آمال العارفين، يا منتهي أمل الراجين، يا حبيب قلوب الصادقين، يا خير من سُئل، يا أرحم من استُرحِم، يا من لا يخفى عليه إغماض الجفون، ولا لحظ العيون ولا ما استقر في المكنون، كيف نستدلُّ عليك؟ ونحن في وجودنا مفتقرون إليك.
  • يا رب.. كيف نفتقرُ في غِناك، كيف نضلُّ في هداك، وكيف نذلُّ في عِزَّكَ، وكيف نُضام في سلطانك، وكيف نخشى غيرك والأمر كله لك..
  • يا رب.. لقد خاب من رضي من دونك بديلاً، ولقد خسر من ابتغى عنك متحولاً..
  • يا رب.. لا يطيب الليل إلاَّ بمناجاتك، ولا يطيب النهار إلا بخدمة عبادك، ولا تطيب الدنيا إلا بذكرك، ولا تطيب الآخرة إلا بِبرِّكَ..
  • يا رب.. يا ذا العزِّة والجبروت، يا مالك المُلك والمَلكوت.. يا مَن أمَّنت يونس في بطن الحوت، ونجَّيتَ موسى في التابوت، وحفظت الحبيب محمداً بنسج العنكبوت، سبحانك أنت الحيُّ الذي لا يموت..
  • يا رب.. إنَّا نعوذ بك أن نقول قولاً فيه رضاك نلتمس به أحداً سواك، ونعوذ بك أن يكون أحداً أسعد بما علَّمتنا منَّا، ونعوذ بك أن نتزيَّن للناس بشيء يُشيننا عندك، ونعوذ بك أن نكون عبرة لأحدٍ من خلقك.
  • يا رب.. عجباً ممَّن يستحي من الخلق كيف لا يستحي من الحق، عجباً لمن يسعى لإرضاء المخلوقين كيف لا يسعى لإرضاء رب العالمين، عجباً لمن يعرف جلال الله كيف يُعرِض عنه، عجباً لمن يأكل رزق ربه كيف يشكر غيره ؟!!..
  • يا رب.. هذا ذُلُّنا ظاهر بين يديك، وهذا ضعفنا لا يخفى عليك، فعاملنا يا لإحسان إذ الفضل منك وإليك، نطلب منك الوصول إليك، ونستدلُّ بك عليك، اهدنا بنور وجهك، وأقمنا بصدق العبودية بين يديك..
  • يا رب.. إن لم نكن أهلاً لبلوغ رحمتك، فإن رحمتك أهل لأن تسعنا، فإنك قلت وقولك الحق: ( رحمتي وسعت كل شيء ).. ونحن شيء يا رب..
  • يا رب.. علمنا من علمك المخزون، واحفظنا بسرِّ اسمك المَصون، حقّقنا بحقائق أهل القربُ، واسلك بنا مسالك أهل الحب، أغننا بتدبيرك عن تدبيرنا، وباختيارك عن اختيارنا، وأخرجنا من ذُلِّ معصيتك، إلى عِزِّ طاعتك، طهِّرنا من الشكِّ والشِركْ، بك نستنصر فانصرنا، عليك نتوكَّل فلا تكلنا، إيّاك نسأل فلا تخيِّبُنا، من فضلك نرغب فلا تحرمنا، لجنابك ننتسب فلا تبعدنا، ببابك نقف فلا تطردنا.
  • يا رب.. قد عجز الطبيب فداونا، يا رب قد عمَّ الفساد فنجِّنا، يا رب قَلَّت حيلة فتولَّنا، ارفع مقتك وغضبك عنَّا، ولا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، ولا تعاملنا بما فعل السفهاء منَّ، وتوفَّنا غير فاتنين ولا مفتونين.
  • يا رب اغفر لنا ذنوبنا، واستر عيوبنا، واقبل توبتنا، وأصلح قلوبنا، وارحم ضعفنا، وتولَّ أمرنا، وفكّ أسرنا، وأحسن خلاصنا، واستر عوراتنا، وآمن روعاتنا، وآمِنَّا في أوطاننا، وبلّغنا مما يرضيك آمالنا، واختم بالصالحات أعمالنا، وأعطنا ولا تحرمنا، وأكرمنا ولا تهنا، وآثرنا ولا تؤثر علينا، أرضنا وارضَ عنا، كن لنا ولا تكن علينا.
  • يا رب هب لنا إيماناً صادقاً، وعلماً نافعاً، وقلباً خاشعاً، وعملاً متقبّلاً.
  • اللهم أنت أحقُّ مَن ذُكِر، وأحقُّ مَن عُبِد، وأنصر مَن نَصر، وأرأف مَن مَلك، وأجود مَن سُئل، وأوسع مَن أعطى، أنت المَلِك لا شريك لك، والفَرد لا نِدَّ لك، كل شيء هالك إلا وجهكّ، القلوب لك مفيضة، والسرُّ عندك علانية، الحلال ما أحللت والحرام ما حرَّمت، والدين ما شرَّعت والأمر ما قضيت، الخَلق خَلقك والعبيد عبيدك، وأنت الله الرؤوف الرحيم
  • اللهم.. يا كاشف الأسرار، يا مُسبِل الأستار، يا واهب الأعمار، يا منشئ الأخبار، يا مولج الليل في النهار، يا معافي الأخيار، يا مُداري الأشرار، يا مُنقذ الأبرار من النار، والعار ؟ جدْ علينا بصفحك عن زلاَّتنا، كن لنا وإن لم نكن لأنفسنا لأنك أولى بنا.. متّعنا بالنظر إلى نور وجهك، لا تهجرنا بعد وصلك، ولا تُبعدنا بعد قُربك، ولا تكربنا بعد روحك، قد عادينا أعدائك فيك، فلا تشمتهم بنا لتقصيرنا في حقِّك، ووالينا أصفياءك لك فلا توحشنا منهم لسهونا عن واجبك، إنه لا عز إلا في الذلِّ إليك، ولا غِنى إلا في الفقر إليك، ولا أمن إلا في الخوف منك.
  • اللهم.. اجعل حبَّك أحبَّ الأشياء إلينا، واجعل خشيتك أخوف الأشياء عندنا، واقطع عنَّا حاجات الدنيا والشوق إلى لقائك، وإذا أقررت أعين أهل الدنيا مِن دنياهم فأقرر أعيننا مِن رضوانك.
  • اللهم.. اجعلنا نخشاك حتى كأنَّا نراك، وأسعدنا بتقواك، ولا تُشقنا بمعصيتك، وخِرْ لنا بقضائك، وبارك لنا في قدرك حتى لا نحب تعجيل ما أخَّرت ولا تأخير ما عجَّلت..
  • اللهمَّ.. علِّمنا ما ينفعنا، وانفعنا بما علَّمتنا، وزدنا علماً، أرنا الحق حقاً وارزقنا اتباعه، وأرنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه، واجعلنا ممَّن يستمعون القول فيتبعون أحسنه، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين..
  • اللهم.. ارزقنا حبَّك وحبَّ من ينفعنا حبُّه عندك، وحبَّ عمل صالح يُبلِّغنا حبَّك.
  • اللهم.. ما رزقتنا ممَّا نحبُّ، فاجعله قوة لنا فيما تحب، وما زويت عنا ما نحب، فاجعله فراغاً لنا فيما تحب، واجعل حبك أحب إلينا من أنفسنا، وأهلنا، وأموالنا، ومن الناس أجمعين.
  • اللهم.. ارزقنا فعل الخيرات، وترك المُنكرات، وحبَّ المساكين، وإذا أردت بعبادك فتنة فتوفَّنا إليك غير فاتنين ولا مفتونين.
  • اللهم ألزمنا سبيل الاستقامة، لا نحيد عنها أبداً، واهدنا لأحسن الأخلاق، لا يهدي لأحسنها إلا أنت.
  • اللهم كما حسَّنت خَلْقنا فحسِّن خُلُقنا، اللهم إنَّا نعوذ بك من مُنكرات الاخلاق، ومنكرات الأعمال والأهواء.
  • اللهم أنزل علينا مِن خيرات السماء، وأنبت لنا مِن بركات الأرض، واسقِ عبادك العطشى.. يا رب العالمين..
  • اللهم.. استقنا الغيث ولا تجعلنا من القانطين، ولا تُهلكنا بالسنين، ولا تؤاخذنا بفعل المسيئين، يا رحمن يا رحيم.
  • اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي إليها مردُنا، واجعل الحياة زاداً لنا من كل خير، واجعل الموت راحةً لنا من كل شر.
  • اللهم أغننا بالعلم وزيِّنا بالحلم، و أكرمنا بالتقوى وجمِّلنا بالعافية، وطهِّر قلوبنا من النفاق وأعمالنا من الرياء، وألسنتنا من الكذب، وأعيننا من الخيانة.
  • اللهم أغننا بالافتقار إليك، ولا تفقرنا بالاستغناء عنك.
  • اللهم إنَّا نعوذ بك من الفقر إلا إليك، ومن الذل إلا لك، ومن الخوف إلا منك، نعوذ بك من عُضال الداء، ومن شماتة الأعداء، ومن السلب بعد العطاء.
  • اللهم.. صُن وجوهنا باليسار، ولا تبذلها بالإقتار، فنسترزق من دونك، ونسأل شر خلقك، ونُبتلى بحمد مَن أعطى وذمِّ مَن مَنع، وأنت من فوقهم وليُّ الإعطاء. وبيدك وحدك خزائن الأرض والسماء..
  • اللهم.. إنَّا نبرأ من الثفة إلا بك، ومن الأمل إلا فيك، ومن التسليم إلا لك، ومن التفويض إلا إليك، ومن التوكّل إلا عليك، ومن الطلب إلا منك، ومن الرضا إلا عنك، ومن الصبر إلا على بلائك.
  • اللهم إنَّا نسألك خفايا لطفك، وفواتح توفيقك، ومألوف برِّك، وعوائق إحسانك، وجميل سترك، وروح قربك، وجفوة عدوك.
  • اللهم.. احرسنا عند الغنى من البطر، وعند الفقر من الضجر، وعند الكفاية من الغَفلة، وعند الحاجة من الحَسرة، وعند الطلب من الخَيبة، وعند المنازلة من الطغيان.
  • اللهم.. إنَّا نسألك صحة في إيمان، وإيماناً في حُسن الخلق، ونجاحاً يتبعه فلاح، ورحمة منك وعافية، ومغفرة منك ورضواناً.
  • اللهم.. عافنا في قدرتك، و أدخلنا في رحمتك، واقض أجلنا في طاعتك..
  • اللهم.. انصرنا نصراً عزيزاً مؤزَّراً، وارزقنا فتحاً مُبيناً قريباً، وارزقنا يقيناً بأنه لا فعَّال ولا ناصر في الأرض إلا أنت.
  • اللهم.. انصرنا على أنفسنا، حتى ننتصر لك فنستحق، أن تنصرنا على أعدائنا، لأنك قلت وقولك الحق:﴿ وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ (40)﴾ ( سورة الحج )
  • اللهم.. اغفر لنا ذنوبنا، وإسرافنا في أمرنا، وأفرغ علينا صبراً، وثبّت أقدامنا، وانصرنا على القوم الكافرين.
  • اللهم أعِنَّا على هول الدنيا، وبوائق الداهر، ومصائب الليالي والأيام، اللهم اصحبنا في سفرنا، واخلفنا في أهلنا، وبارك لنا فيما رزقتنا، ولك فذلِّلنا، وعلى صالح الخلق فقوِّنا، وإليك ربنا فحبِّبنا، وإلى الناس فلا تكلنا، رب المستضعفين وأنت ربنا، نعوذ بوجهك الكريم الذي أشرقت له السماوات والأرض، وكُشِفت به الظلمات، وصلح عليه أمر الأولين والآخرين، أن تُحِلَّ علينا غضبك، وتنزل بنا سَخَطك، ونعوذ بك من زوال نعمتك، وفجأة نقمتك، وتحوُّل عافيتك، وجميع سخطك، لك العتبى حتى ترضى، ولا حول ولا قوة إلا بك
  • اللهم.. اهدنا فيمن هديت، وعافنا فيما عافيت، وتولنا فيمن تولّيت، وبارك لنا فيما أعطيت، وقنا واصرف عنَّا شر ما قضيت، فإنك تقضي ولا يُقضي عليك، سبحانك إنه لا يذلُّ من واليت ولا يعزُّ من عاديت.. تباركت ربنا وتعاليت، ولك الحمد على ما قضيت.
  • اللهم.. نسألك العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا والآخرة.
  • اللهم إنك عفوٌ كريم تحب العفو فاعفُ عنَّا يا كريم، اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك، وعزائم مغفرتك، والعزيمة على الرشد، والغنيمة من كل برِّ، والسلامة من كل إثم، والفوز بالجنة، والنجاة من النار..
  • اللهم اغفر للمسلمين والمسلمات، وألّف بين قلوبهم، وأصلح ذات بينهم، واهدهم سبُل السلام، وجنِّبهم الفواحش ما ظهر منها وما بطن..
  • اللهم.. أصلح شباب المسلمين برحمتك يا أرحم الراحمين، وأصلح نساء المسلمات، واجعلهن تقيَّات عفيفات طاهرات مُطيعات.
  • اللهم.. إنك تنزل آخر كل ليلة فتقول:
    ” هل من سائل فأعطيه سؤله، هل من مستغفر فأغفر له، هل من تائب فأتوب عليه “.
  • اللهم.. يا حيُّ يا قيُّوم اجعل القرآن ربيع قلوبنا، ونور أبصارنا، وجلاء حزننا، وذهاب همَّنا وغمَّنا.. اللهم ارحمنا بالقرآن، واجعله لنا إماماً ونوراً وهدى ورحمة.. اللهم ذكِّرنا منه ما نُسِّينا، وعلّمنا منه ما جهلنا، وارزقنا تلاوته آناء الليل وأطراف النهار، واجعله حُجَّة لنا لا علينا، اللهم زيِّنا بزينة القرآن، وأكرمنا بكرامة القرآن، وشرِّفنا بشرف القرآن.
  • اللهم.. اجعل القرآن لنا في الدنيا قريناً، وفي القبر مؤنساً، وفي القيامة شفيعاً، وعلى الصراط نوراً، وفي الجنة رفيقاً، ومن النار ستراً، اللهم ارزقنا أن نتلوه حق تلاوته، كما تحب وترضى، وأن نعمل به كما ينبغي وتريد، وأن نتعلَّمه ونعلّمه كما أمرنا نبيك الحبيب.. اللهم اغفر وارحم لكل من يُعلِّم تلاوته، وتفسيره، وحكمه، وأحكامه، ونَظْمه، وبيانه، وإعجازه، وإحكامه، وزدنا من فضلك العظيم فإنك ذو الفضل والإكرام..