نصائح سحرية للعروس الجديدة 2017 613122562.jpg

منتدى البرونزية يقدم لكم نصائح سحرية للعروس الجديدة 2017
1. لا تنسي الرومانسية
لا تستخفي بتأثير كلمة طيبة أو حضن دافئ، بعشاء على ضوء الشموع و بعض الموسيقى معه، لأنه يمكن أن يصنع العجائب. إذاً، وعلى الرغم من جدول عملك المثقل، جدي بعض الوقت للتعبير عن حبك و لا تتعاملي و شريكك و كأنه أمر مسلم به.
2. لا تخسري حس الفكاهة
حاولي أن تضيئي موقفاً صعباً، من خلال النظر الى الجهة المشرقة للأشياء الأمر الذي لا بد أن يكون إيجابياً و وسيلة صحيحة للتعامل مع الأوقات الصعبة.
3. حافظي على احترامك له و حثيه على المثل
في حال كنتما لا تكنا الإعجاب لبعضكما، لن تسير الأمور على ما يرام. إذ أن أي مؤشر على نقص الشغف، الأخلاق الحسنة، والاحترام المتبادل خاصة خلال الأوضاع و المناقشات الساخنة أو الأوضاع الصعبة سيكون السم القاتل لحبكما و زواجكما تدريجيا. لا تدعي أي شيء يقف عقبة امام احترامكما لبعضكما.
4. لا تقيدي شريكك
الزواج ليس حكماً بالسجن، بل هو التزام مدى الحياة بالحب و الشراكة والتفاهم. كلاكما يحتاج الى مساحة للتنفس، بهذه الطريقة، سيتفتح حبكما و ينمو.
5. لا تتصارعي معه على السيطرة و السلطة
فالزواج هو بالتأكيد ليس ساحة معركة. لستما عدوين، أنتما شريكان. ففي الزواج يجب أن تتعلمي التنازل و أن تدعي الأمور لفترة. في حال لاحظت أن شريكك يتحضر لمعركة كبيرة، فاجئيه بالاستسلام، و من ثم يمكنك أن تجدي الوقت المناسب لنقاش مفهوم في حال اقتضى الأمر.
6. كوني صريحة
واجهي مشاكلك، اعترفي أنها موجودة و اعملي على حلها. فالاختباء وراء عازل لن يجعلها تختفي، و تجاهلها سيساهم فقظ في تحويلها الى بركان نائم جاهز للاشتعال في أي وقت، مسبباً الكثير من الألم، الغضب و خيبة الأمل.
7. حافظي على التوازن بين الأخذ و العطاء
يقوم الحب على العطاء، و لكن هذا لا يعني أن أحدكما يجب أن يأخذ أكثر من الآخر، لأن الأمر قد يعني عطاء لا ينتهي من قبل أحد الشريكين وأخذ لا ينتهي من الآخر. هناك خيط رفيع بين الأخذ و العطاء بين الشريكين.
8. أنتما فقط
أبقي تفاصيل زواجكما ومشاكلكما لكما أنتما فقط، و لا تدعي الأشخاص يؤثران على زواجكما. و تذكري دائماً أن أي أحد غيرك و غير زوجك هو طرف ثالث حتى لو كانت والدتك، أختك أو أعز صديقاتك.
9. حافظي على الاحتفاء الحميم في زواجك
لا تشعري بالإحراج من التحدث عن حاجاتك الحميمة أو مخاوفك مع شريكك، و في حال كنت تشعرين بعدم الاكتفاء أو تشعرين أن زوجك يعاني من مشاكل في هذا الأمر، اختاري اللحظة المناسبة و ناقشي الأمر معه.
10. الأمر يتطلب وقتاً
كلاكما معتاد على أمور مختلفة عن الآخر، عادات مختلفة: كيف تأكلان، حين تنامان و حتى عندما تشاهدان التلفتاز و ما تشاهدانه، إذاً يجب أن تفهمي أن الأمر يتطلب وقتاً و جهداً من كليكما لتتعودا على العيش سوياً.