ماهو علاج الم الاسنان الشديد جدا للبكار و للصغار اشعر افضل ، ماهو علاج الم الاسنان الشديد جدا للبكار و للصغار


التسوس والالتهاب الشديد وأمراض اللثة من أهم أسباب ألم الأسنان


لقد عانى الجميع من ألم الأسنان الذي يبدأ على شكل ألم قليل أو ما يصفه الناس باللمعة عند ارتشاف القهوة مما يدل على بداية تسوس الأسنان، وبعدها بقليل يصبح الألم غير محتمل وتريد الوصول إلى طبيب الأسنان بأسرع وقت ممكن، إلاّ أن هذا كله يمكن تجنبه بالمحافظة الجيدة على نظافة الفم والأسنان وعن طريق الكشف الدوري عند الطبيب.

ما سبب ألم الأسنان؟

إن السبب الرئيسي لألم الأسنان هو التسوس، حيث تعيش البكتيريا الموجودة في الفم على أجزاء الطعام التي تبقى على الأسنان وتكوّن البكتيريا ما يسمى بطبقة البلاك (وهي طبقة غير مرئية تتكون من اللعاب وأجزاء الطعام والبكتيريا) التي تتمسك بسطح الأسنان وتقوم البكتيريا بإفراز أحماض تعمل على تآكل مينا الأسنان (الطبقة البيضاء الصلبة المغلفة للسطح الخارجي للأسنان) وتكون ثقوباً (نخراً). ينتشر بعد ذلك التسوس ليهاجم نسيج الأسنان الذي يحتوي على الأعصاب والأوعية الدموية.

وقد يكون وجود الخرّاج المتسبب في ألم الأسنان. والخراج هو التهاب شديد يتميز بوجود قيح حول السن الملتهب. إذا لم يعالج في الوقت المناسب ينتشر الالتهاب من السن إلى عظم الفك وإلى أجزاء أخرى من الجسم. إن السبب الرئيسي للخراج هو تسوس الأسنان، إذا حصل نخر عميق فقد يصل إلى نسيج الأسنان ويؤدي إلى موت الخلايا مما يسمح بحدوث الالتهاب البكتيري الذي يؤدي الى تكون الخراج.

من الأسباب الأخرى لألم الأسنان:

• أمراض اللثة.

• إذا انكسرت الحشوة أو كانت رخوة.

• إذا تشقق السن أو اصطدم بشيء.

• تواجد الطعام بين الأسنان أو تحت خط اللثة.

• صرير الأسنان.

• إذا تعرى جذر السن.

• الضغط بسبب احتقان الجيوب.

• الإصابات مثل إصابة الفك بضربة.

ما هي أعراض ألم الأسنان؟

إذا كان النخر هو سبب ألم الأسنان، فسوف تلاحظ أن أسنانك تصبح أكثر حساسية للأطعمة الحلوة، الساخنة أو الباردة، وذلك عندما يصل التسوس إلى الطبقة الوسطى من السن. عندما يصل التسوس إلى العصب أو نسيج السن ستشعر بألم الأسنان، والنتيجة وجع قليل أو ألم شديد ونابض.

إذا كنت قد قمت بأي إجراء لأسنانك مؤخراً (حشو الأسنان أو الجراحة أو التنظيف الروتيني) وأصبح سنك بعدها يؤلمك، عند العض أو أصبح أكثر حساسية مع الوقت، فاستشِر طبيبك في هذا الأمر، فهذه الأعراض قد تكون بسبب عدم تساوٍ في الحشوة وقد تحتاج إلى تعديل أو قد تدل على تلف في عصب السن.

إذا كنت تعاني من انتفاخ أو ألم كالوخز عند العض أو طعم مر في الفم أو انتفاخ في الغدد في منطقة الرقبة أو رائحة فم فاسدة، فقد يكون السبب وجود خراج، وهو حالة خطيرة تجب معالجتها فوراً. إذا لم يعالج السن، فقد يسوء الوضع أكثر ويصبح الخراج خطيراً ويؤدي إلى فقدان السن. وقد يصبح الأمر أسوأ من ذلك، فينتشر الالتهاب إلى العظم والنسيج الرخوي للرأس والرقبة.

ما الذي يمكن عمله لتجنب ألم الأسنان؟

إن تسوس الأسنان هو السبب الرئيسي في ألم الأسنان عند الأطفال والكبار، فيمكن اتخاذ الخطوات التالية لتجنبه:

• المحافظة على نظافة الفم والأسنان الجيدة: والتي تعني التنظيف بالفرشاة مرتين يومياً على الأقل باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد وتنظيف الأسنان باستخدام الخيط الطبي كل يوم مع ضرورة زيارة طبيب الأسنان مرتين سنوياً للكشف الدوري وتنظيف الأسنان. ولا بد من استخدام فرشاة أسنان ناعمة حتى لا تؤذي اللثة، بالإضافة إلى تناول غذاء متوازن يشتمل على الكثير من الفواكه والخضار والحبوب. قلل من تناول الوجبات الخفيفة (بين الوجبات الرئيسية) والحلويات والأطعمة والمربيات التي تلتصق بالأسنان مثل الحلوى والصودا، وتمضمض واغسل أسنانك بالفرشاة بعد تناول الغذاء الذي يلتصق بالأسنان، واستبدل فرشاة أسنانك كل ثلاثة إلى أربعة أشهر.

• من الضروري أيضاً اجراء العلاج الفوري لأي تشققات أو فجوات في الأسنان أو الحشوة أو في تاج السن، فحتى الفجوات الدقيقة جداً في تاج السن تسمح للبكتيريا بالدخول والتكاثر وتسبب التهابا يمكن أن ينتشر إلى عظم الفك قبل اكتشافه. وهذا الإجراء ضروري بخاصة أن أشعة إكس قد لا تكشف وجود تسوس خلف أو تحت تاج السن إلاّ إذا كان منتشراً بشدة.

كيف يعالج ألم الأسنان؟

إن العلاج يعتمد على السبب:

• إذا كان عندك نخر ولم يصل بعد لنسيج السن، فسيقوم طبيب الأسنان بحفر السن للتخلص من منطقة التسوس ثم سيملؤها بحشوة الأسنان، والتي يكون لونها فضياً أو من لون السن.

• إذا كان هناك تسوس في السن وكان النسيج ملتهباً فسيقوم طبيب الأسنان بعمل قناة الجذر أو سيقوم بقلع السن. عند عمل قناة الجذر يقوم طبيب الأسنان بإزالة النسيج الملتهب وتنظيف المكان ثم تغطيته لمنع مزيد من الالتهاب. وتجب بعدها زيارة الطبيب مرة أخرى لتركيب تاج فوق السن.

• أمّا إذا كان سبب ألم الأسنان وجود خراج، فسيقوم طبيب الأسنان بسحب الصديد وعمل قناة الجذر أو قلع السن.

• إذا كان هناك التهاب في الأنسجة، فستتم إضافة المضادات الحيوية للعلاج.

• إذا كان هناك تشقق أو كسر في السن، فقد تكون هناك حاجة لقناة الجذر أو تاج للسن.

• إذا كانت أسنانك حساسة (بسبب اهتراء مينا الأسنان أو تعري جذر السن)، فسينصحك طبيب الأسنان باستخدام معجون أسنان ضد الحساسية، حيث يحتوي هذا المعجون على مواد معينة تساعد في منع اشارات الألم التي تصدر من سطح السن إلى الأعصاب.

ماذا أفعل قبل زيارة طبيب الأسنان؟

بالرغم من أن ألم الأسنان يوجب زيارة لطبيب الأسنان، إلاّ أنه يمكن تخفيف الألم قبل الذهاب عن طريق القيام بما يلي:

• اغسل فمك بالماء الدافئ لتنظيفه.

• ثم حاول إزالة بقايا الطعام من بين الأسنان باستخدام الخيط الطبي، واحرص على عدم جرح اللثة (لا تستخدم أبداً أداة حادة لإزالة العالق بين أسنانك، فهذا قد يسبب النزيف ويجعل الألم أسوأ. إذا لم تستطع إزالة العالق بين أسنانك فطبيب أسنانك سيفعل ذلك).

• إذا استمر الألم تناول دواءً مسكناً للألم وحاول وضع كمادات باردة أو ثلج على الخد من الخارج وبخاصة إذا كان هناك انتفاخ حول السن.

قلع (خلع) السن

إن الأولوية الأولى في علاج الأسنان هي المحافظة على السن، وحفظ السن ضروري لصحة أسنان المريض وصحته العامة على المدى البعيد. إلا أن أكثر الأسباب التي تؤدي إلى خلع السن تلف السن قبل انكساره أو تشققه، ومن الأسباب الأخرى لخلع السن:

• وجود سن زائدة تمنع الأسنان من الظهور.

• أمراض اللثة الشديدة التي قد تؤثر على النسيج والعظم الداعم للأسنان.

• تسوس الأسنان أو التهاب الأسنان الشديد.

• قبل التحضير لعملية تقويم الأسنان.

• عدم وجود مكان كافٍ لأضراس العقل.

أمّا أكثر المشاكل الشائعة بعد خلع السن فهي الألم، وبخاصة إذا تم خلع السن جراحياً. إن العناية الجيدة بعد عملية خلع السن تساعد كثيراً في الشفاء وتجنّب حدوث التهاب في التجويف الذي تركته السن. وعادة يحتاج مكان الجرح ستة أسابيع للشفاء.

بعد خلع السن

السيطرة على النزيف

• إن أول وأهم خطوة يجب إجراؤها بعد خلع السن هي منع النزيف الشديد، ويتم ذلك عن طريق ما يلي: الضغط (العض) على مكان السن بقطعة من الشاش لعدة ساعات بعد الجراحة وعدم المضمضة والتدخين أو البصق ليوم كامل، لأن ذلك سيحفز النزيف.

• إذا استمر النزيف، ضع قطعة من الشاش أو كيسا باردا من الشاي على المنطقة وعض عليها بشدة لمدة 30 دقيقة مع تجنب حك المنطقة بلسانك.

• أبقِ رأسك مرفوعاً باستخدام عدة وسادات أو اجلس في سرير مريح لمدة 12 ساعة.

غسيل الفم

• لا تغسل فمك ولا تستخدم فرشاة الأسنان أول 12 ساعة بعد الجراحة.

• بعد ذلك، استخدم ماء دافئا مالحا (ضع نصف ملعقة صغيرة من الملح في نصف كوب من الماء الدافئ) بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة وكل ساعتين.

الراحة

• احصل على قسط وفير من الراحة، نم على الأقل 8-10 ساعات كل ليلة.

• تجنب التمارين الرياضية الشديدة خلال الأربع وعشرين ساعة الأولى وتجنب الحركة الشديدة للفم، حيث يمكن أن تزيد التمارين الرياضية من النزيف.

الغذاء

• تناول السوائل أو الأطعمة الطرية الغنية بالبروتين واشرب كميات كبيرة من الماء وعصير الفاكهة.

• لا تشرب باستخدام القشة لأن ذلك يحفز النزيف.

• تجنب الأطعمة الساخنة لأول 24 ساعة بعد الجراحة لأنها تحفز النزيف.

• تناول الأطعمة الطرية لأول 24 ساعة بعد خلع السن وتجنب الأطعمة التي تحتاج إلى المضغ الشديد. يمكن العودة إلى الأكل الاعتيادي في اليوم التالي لخلع السن.

• لا تمضغ الطعام على الجانب الذي تم خلع السن منه ولا تقترب من المنطقة حتى عند تنظيف أسنانك بالفرشاة.

الانتفاخ

• قد تتفاجأ بالانتفاخ الشديد الذي يمكن أن يحصل بعد خلع السن، ولكن لا تقلق، فهذا أمر طبيعي.

• كل ما يلزم هو وضع كمادات ثلج حول رأسك وسيبدأ الانتفاخ بالزوال تدريجياً ولكنك قد تحس بشيء من التصلب لفترة من الوقت.

الألم وعدم الراحة بعد خلع السن

يشعر البعض بعدم الراحة والانزعاج بعد الجراحة، وهذا أمر طبيعي، ويمكن السيطرة عليه بتناول مسكن الألم الذي يصفه طبيب أسنانك، كما عليك البدء بتناول مسكنات الألم قبل زوال مفعول التخدير مع كوب من الماء وبعض الطعام لمنع الغثيان.

الترميم بعد خلع السن

إن خلع سن واحدة قد يؤدي إلى مشاكل في القدرة على المضغ أو مشاكل في مفصل الفك، وقد يؤدي إلى إزاحة الأسنان عن مكانها، وهذا سيكون له تأثير كبير على صحة الأسنان.

لتجنب هذه المضاعفات يجب أن تستبدل السن بعد خلعها، وهناك العديد من الطرق لاستبدال السن وهي:

• الجسر: يمكن استبدال سن أو اثنتين بسن معدنية تثبت مع السنين المجاورين باستخدام تاج.

• طقم أسنان علوي كامل: إذا تم خلع جميع أسنان الفك العلوي.

• طقم أسنان سفلي كامل: إذا تم خلع جميع أسنان الفك السفلي.
.

• طقم الأسنان الفوري: يتم صنع هذا الطقم قبل عملية الخلع ويثبت فوراً بعد الخلع.

• طقم أسنان جزئي متحرك: عند خلع بعض الأسنان، يتم تركيب طقم ويثبت مع الأسنان الباقية.

• الزراعة: يتم إدخال قاعدة معدنية في الفك العلوي أو السفلي ثم يركب عليها تاج أو جسر أو طقم.