عندما ولد الملك خوفو كان يعيش داخل قصر أبيه الملك سنفرو فى دهشور الى جنوب أهرامات الجيزه. وهذه المنطقه بنى فيها الملك سنفرو هرمين أحدهما يقع فى شمال دهشور ويطلق عليه اسم الهرم الشمالى أو الهرم الأحمر. وسبب هذه التسميه أن العمال الذين بنوا الهرم تركوا العديد من الكتابات باللون الاحمر على الهرم ولذلك اطلق الاهالى عليه هذا الاسم. وإذا لم يكن هرم خوفو موجودا لدينا لأصبح هرم الملك سنفرو أعظم أهرامات مصر. وبنى هرم آخر بجواره يعرف باسم الهرم المنحنى أو الهرم الجنوبى. ويُعتقد أن المهندس الذى بنى هذا الهرم قام ببنائه بزاويه 45 ثم تم تعديلها الى 43؛ ولذلك انحنى الهرم وأصبح يحمل اسم الهرم المنحنى. وكان خوفو يسير دائما مع ابن عنه الأمير حم إيونو الذى كان مغرما بالبناء, وتعلم على يد أبيه مهندس العناره نفر-ماعت. وكان خوفو يذهب يوميا لمشاهدة أعمال البناء فى هرم أبيه, وكان يعرف أنه سوف يصبح ملكاً على مصر بعد وفاة أبيه مباشرهً, ويحلم ببناء هرم شاهق عظيم تتحدث عنه الأجيال. وبدأ حم حم إيونو يعد نفسه لكى يصبح الرجل الثانى بعد خوفو, ويحمل لقب رئيس كل أعمال الملك. وبدأ خوفو يلعب مع ابن عمه ويحلمان بهذا اليوم. وقال خوفو لابن عمه إنه يريد أن يبنى هرمه بعيداً عن هرم والده فى مكان جديد لم يصل إليه فرعون من قبل

ملكاً على الوجهين:0
وأُعلن فى البلاد أن الملك سنفرو قد مات وانتقل الخبر بسرعة البرق إلى طول وعرض البلاد, وبدأت مراسم الدفن التى أشرف عليها الامير الصغير خوفو وتم دفن الملك داخل الهرم المحنى.0
وبدأ الأمير نفر-ماعت فى اعداد هرّيم صغير طلاه بالذهب ووضعه على قمة الهرم0
وبدأ خوفو يستعد بعد أن دفن أباه لكى يصبح ملكا على مصر العليا والسفلى؛ أى ملكا على الجهين البحرى والقبلى وأصبح اسمه خنوم خوفو, وهذا الاسم يعنى المنتسب الى الإله خنوم0 وكان هذا الإله هو الإله الخالق؛ أى الذى يقوم بخلق البشر, وكان الملك خوفو قريبا جداً من أمه الملكه حتب حرس التى لم ترغب فى أن تُدفن بجوار زوجها سنفرو مثل كل الملكات, ولكنها فضلت أن تُدفن بجوار هرم أبنها خوفو0
وعندما بدأ خوفو فى الإعداد لدفن والده, كان فى الوقت نفسه يختار المكان الجديد لبناء هرمه0 وتم نقل جثمان الملك سنفرو إلى ورشة الحنيط التى كانوا يطلقون عليها بالهيروغليفيه اسم "وعبت"0 وهذا الاسم يعنى المكان الطاهر, وكانت عملية تجفيف الجُثه تتم بملح النطرون وإذالة الأحشاء والمعده ووضعها داخل أوانِ تعرف باسم الأوانى الكانوبيه؛ لأنه عُثر عليها فى بلد يسمى كانوب بجوار مدينة الإسكندريه كل هذا كان يستغرق 40 يوماً0 وبعد ذلك يتم تجهيز أدوات التحنيط والمواد التى توضع ولف المومياء, وكل هذا كان يستغرق 30 يوماً0 وكان المصرى القديم يُخرج كل شىء من الجثه قبل التحنيط ماعدا القلب لانه مركز المعلومات وأيضا هو مركز المعرفه0
وبعد دفن الملك, اُعلن رسمياً أن خوفو أصبح الملك الفعلى للبلاد, وقد أختار هضبة الجيزه لكى تكون مقراً لبناء هرمه وأيضا مقراً للقصر الملكى0 وحصل على ألقاب جديده لا يحصل عليها إلا الملوك, ومنها أنه أصبح حورس المنتصر, وسوف يصبح أمام الشعب جسمه من الذهب وشعره من اللازورد, وسوف يصبح الصله بين الشعب وبين الإله رع الإله الرسمى للبلاد الذى يُمثله قرص الشمس0 وأصبح يُفكر فى الطقوس التى تمت حتى أصبح ملكاً على مصر, يلبس التاج الأبيض الذى يدل على أنه ملك للجنوب أو التاج الأحمر الذى يدُل على أنه ملك للشمال, وأيضا تاج الوجهين الذى يدل على أنه ملك مصر العُليا والسفلى, وهذا كله سوف يجعل مصر تحت راية واحده وكان مقر الحكم والعاصمه"منف"القديمه0
أبناء خوفو:0
وقد تزوج من الملك خوفو من الملكه ميريت إيت إس, وبنى لها الهرم الأوسط فى الجانب الشرقى من هرمه, وكذلك الأميره حنوت سن التى دُفنت بعد ذلك فى الهرم الجنوبى المجاور لها, أما أمه الملكه حتب حرس فقد دُفنت فى الهرم الشمالى الذى يقع بجوار هذه الأهرامات, أما أولاده فكان أكبرهم هو الأمير كاوعب وقد تزوج من أخته حتب حرس وكان الزواج بين الإخوه قائما فى مصر القديمه, فقط لانه مثل الآله وكان هذا الأمير يظهردائماً متربعاً على هيئة الكاتب, مثل التماثيل التى نشاهدها فى المتحف المصرى, ولا نعرف لماذا لم يتولَ الابن الأكبر الحكم بعد وفاة أبيه الملك خوفو, ويُعتقد أنه مات قبل ابيه0
وكان للملك خوفو أولاد أهمهم الملك جد إف رع, وهو الذى تولى الحُكم بعد أبيه مُباشرهً ولكن بنى هرمه فى منطقه تُعرف باسم-أبو رواس- تقع إلى الشمال من أهرامات الجيزه, ولا نعرف لماذا لم يبن هرمه بجوار أبيه0 ويعتقد أن الدارسون للأثار المصريه أنه بعد وفاة الملك خوفو حدثت مشاحنات ومشاجرات بين الأولاد؛ ولذلك فضل الأمير جد إف رع أن يبنى هرمه بهذا المكان0 وكان الابن الآخر هو خفرع الذى تولى الحُكم بعد وفاة أخيه, وخاصةً ان جد إف رع حكم 8سنوات فقط, ولا نعرف أسباب هذه الوفاه المفاجئه0 وجاء خفرع ابن الملك خوفو ليبنى هرمه إلى جوار هرم أبيه مباشرةً بمنطقة آثار الجيزه0 وكان هناك ابنان آخران للملك خوفو, وهما الأمير ددف والأمير با وفرع0
حكم الملك خوفو حوالى 23 عاماً, وذلك طبقا لما ورد فى بردية معروفه باسم بردية تورين, ولكن هناك اكتشافات جديده فى الصحراء الغربيه تُشير إلى أن هذا الملك قد حكم حوالى 32 عاماً0
وربما تجيدون صعوبه فى فى معرفة الأسماء الفرعونيه, لكننى أتمنى أن تعرفوا معلومات صحيحه عن أهم الملوك اللذين حكموا مصر فى عصورها الذهبيه؛ وهو عصر الدوله القديمه, والدوله القديمه بدأت بعصر الأسره الثالثه, وأول ملوكها هو الملك زوسر الذىبنى الهرم الموجود بسقّاره والمعروف باسم الهرم المدّرج, وجاءت الأسره الرابعه وهى الأسره التى عاش فيها أشهر ملوكها وهم الملك سنفرو وخوفو وخفرع وجدف رع ومنكاورع, وأخيراً الملك بتاح شبسس الذى بنى مقبرته بمنطقة آثار سقّاره0

المزيد من آخر المواضيع من نفس القسم: